بعد الاتفاق على تبادل مئات الأسرى في اليمن، المبعوث الأممي يدعو للبناء على الزخم والإفراج عن جميع المعتقلين
28/09/2020 15:21, تونس/تـــــــــــونـــــــــس

تونس 28 سبتمبر (وات) - اتفقت الأطراف اليمنية على الإفراج عن 1,081 معتقلا وسجينا، وذلك في ختام الاجتماع الرابع للجنة الإشرافية المعنية بتنفيذ اتفاق تبادل الأسرى والمعتقلين والذي بدأ في سويسرا منذ أسبوع.

وهذه هي المجموعة الأولى التي يُفرج عنها طبقا لقوائم الأسماء المتفق عليها، حيث جددت الحكومة اليمنية وحركة أنصار الله التزامهما بالإفراج عن جميع الأسرى والمعتقلين والمحتجزين تعسفيا والمختفين قسرا والأشخاص قيد الإقامة الجبرية، بموجب اتفاق ستوكهولم عام 2018 وفق ما افاد بيان صحفي مشترك لمكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيثس، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، حول الاجتماع الرابع للجنة الإشرافية المعنية بتنفيذ اتفاق تبادل الأسرى والمعتقلين والمفقودين.

وأعرب غريفيثس، في كلمة تلاها خلال الاجتماع الرابع للجنة الإشرافية، عن شكره للأطراف مشيا الى "إن اليوم هو يوم مهم لأكثر من ألف أسرة تتطلع إلى استقبال أحبائها في القريب العاجل كما آمل. أشكر الأطراف على تجاوز خلافاتهم والتوصّل إلى تسوية تعود بالنفع على اليمنيين".

و اتفق الطرفان وفق ذات البيان على عقد اجتماع جديد للجنة الإشرافية بهدف تنفيذ ما تبقى من مخرجات اجتماع عمّان الذي عُقد في فيفري الماضي، مع الالتزام ببذل الجهود كافة لإضافة أعداد جديدة بهدف الإفراج عن الأسرى والمعتقلين جميعهم، بمن فيهم الأربعة المشمولون بقرارات مجلس الأمن الدولي وفقاً لاتفاق ستوكهولم ومن خلال العمل مع اللجنة الإشرافية.

وحثّ غريفيثس الطرفين على تنفيذ الاتفاق على الفور، وقال: "إنني أحث الطرفين على المضيّ قدماً على الفور في تنفيذ الإفراج وعدم ادّخار أي جهد في البناء على هذا الزخم للاتفاق بسرعة على إطلاق سراح مزيد من المحتجزين. وبالقيام بذلك، ستفي الأطراف بالتزاماتها التي تعهدت بها في ستوكهولم وتضع حداً لمعاناة العديد من العائلات اليمنية التي تنتظر أحباءها".

كما أعرب المبعوث الخاص عن امتنانه للحكومة السويسرية لاستضافة الاجتماع في بيئة آمنة وخالية من المخاطر.

من جانبه، قال فابريزيو كاربوني، المدير الإقليمي للجنة الدولية للصليب الأحمر في الشرق الأوسط والأدنى إن الاتفاق يشكّل خطوة إيجابية لمئات المعتقلين وعائلاتهم ولمّ الشمل مضيفا"مع ذلك، فإنّ هذه هي بداية العملية فقط، إننا ندعو جميع الأطراف إلى الاستمرار بنفس القدر من العجلة من أجل الاتفاق على خطة تنفيذ ملموسة، بحيث يمكن لهذه العملية أن تنتقل من مرحلة التوقيع على الورق إلى الحقيقة على أرض الواقع".

وتضمّ اللجنة الإشرافية المعنية بتنفيذ اتفاق تبادل الأسرى والمعتقلين وفوداً من أطراف النزاع وممثلين عن التحالف العربي. ويشترك في رئاسة اللجنة الإشرافية مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وأشار غريفيثس في ختام كلمته إلى التطلّع إلى اللقاء من جديد في القريب العاجل "لعقد مزيد من النقاشات حول إطلاق سراح المزيد من الأشخاص، وللتأكد طبعاً من تنفيذ هذا الاتفاق بشكل سريع، فعّال وكامل".

العالمي-امام

المزيد

الأكثر قراءة

منوبة :ظهور مجسم الفلفل في الارضية الفسيفسائية المكتشفة ببرج العامري يقلب موازين تاريخ النبتة واصولها / باحثة في الاثار/ (959 views)
تونس تحتل المرتبة 23 ضمن ثلاثين دولة متقدمة في مجال التكنولوجيا الرقمية (755 views)
التونسية للانترنات تفتح أوّل وكالة تجاريّة لها بمقرّها في العاصمة (393 views)

النشرة الثقافية لوكالات الأنباء العربية

تحديثات تويتر النشرة الإخبارية الاتصال بنا

للحصول على النشرة الإخبارية، الرجاء التسجيل


tel: 71889000
fax: 71883500, 71888999