جولة تجريبية غطت مسار المسلك السياحي المرتقب بمنوبة.. بدايات تجسيد حلم الجهة في تثمين مخزونها التاريخي والحضاري والطبيعي
23/02/2020 12:14, منوبة/تـــــــــــونـــــــــس

منوبة 23 فيفري 2020 (وات) ـ في خطوة أولى، قد تشكل البداية الفعلية لتجسيد حلم راود ولايزال أهالي ولاية منوبة، ومداره تثمين المخزون الأثري والحضاري والايكولوجي للجهة عبر إرساء مسلك سياحي متكامل، تم أول أمس الجمعة بولاية منوبة، تنظيم جولة تجريبية شملت تباعا مختلف مكونات المسلك المقترح، من خلال زيارات ميدانية لفاعلي المشهد الإداري والثقافي والسياحي إلى عدد من المعالم الأثرية والقصور والمباني والمنشآت، التي تمثل بعضا مما تزخر ربوع هذه المنطقة من شواهد حضارية وتاريخية ومعمارية ثرية متنوعة.

ومن منطلق الوعي بأن السياحة والثقافة يشكلان رافد تنمية، يعلق أهالي ولاية منوبة آمالا عريضة على حسن توظيف ما تكتنزه جهتهم من تراث تاريخي وأثري ومن ثروات طبيعية، تؤهلها لإدراجها ضمن المسلك السياحي بتونس الكبرى، ويأملون توفير الدعم اللازم للعناية ببعض المعالم وتحسين البنية التحتية المؤدية لها، لجعل هذا الرصيد دعامة للتنمية الجهوية والمحلية.

قصور شامخة تتحدى الزمن...

ابتدأ مسار هذه الزيارات ب"قصر الوردة" الذي يحتضن المتحف العسكري، الدرة التاريخية التي اختزلت تاريخ تونس العسكري وماضيها الحافل بالمحطات والمعارك الحربية، والذي حافظ على ثروتها من العتاد والاسلحة الحربية القديمة..

23 ألف قطعة من أسلحة بيضاء وأسلحة نارية ولوحات زيتية ومخطوطات ونماذج سفن حربية ودروع ومدافع وأسلحة ثقيلة، ماتزال في الحفظ شاهدة على المحطات التاريخية الممتدة على اكثر من ثلاثة آلاف سنة منذ العهد القرطاجني والروماني والوندالي والبيزنطي، ففترات التاريخ الإسلامي الوسيط، فالحقبات المرادية والحسينية والمعاصرة، وحقبة المقاومة المسلحة، وصولا إلى ثورة جانفي2011.

هذا المتحف هو واحد من قصور "عروس الاندلس" منوبة، الزاخرة بمخزون تراثى وحضاري عريق، وهو مكمل لسلسلة قصور أضاءت تاريخ الجهة وأشاعت بريقه، ولا يزال بعضها صامدا في وجه الزمن بفضل بعض المبادرات الخاصة، على غرار "قصر قبة النحاس"، الذي تمت زيارته يوم الجمعة والتعرف على فضاءاته الجميلة التي تتحدى فعل الزمن، ثم قصور زروق وجابية زروق وقصر شويخة وسبيل حمودة باشا، وأغلبها معالم غير مصنفة لم تدرج في الصيانة ولا الترميم رغم حاجتها الملحة لذلك، ليس فقط لإدماجها في مسار التنمية، بل لإنقاذها قبل فوات الأوان ..

الزيارة التي شاركت فيها والية منوبة، رجاء الطرابلسي، وأعضاء مجلس النواب والإطارات الجهوية والمحلية وممثلو المندوبية الجهوية للسياحة بتونس الكبرى ووكالات الاسفار، شملت أيضا أحد أهم المعالم الأثرية الرومانية ببرج العامري، لاسيما "الفيلا الرومانية" التي يعود تاريخها الى أواخر القرن الرابع ميلادي، والتي تضم مجموعة من الحمامات الرومانية الشاهدة على التاريخ ببلاطاتها وبقايا فسيفسائها المزخرفة التي بدأت تفقد بريقها شيئا فشيئا..

مخزون سياحي ثري ومتنوع:

الزيارة التجريبية لمسار المسلك تواصلت إلى الموقع الأثري المربّع بمنطقة الدريجات من نفس المعتمدية، أين اكتشف الزوار المعلم وسراديبه تحت الأرضية وأقواسه الضاربة في القدم، والتي لم تهزمها الطبيعة ولا التساقطات المطرية، فاختلطت بانفسهم مشاعر الفخر والاعتزاز بالتاريخ، بأحاسيس الألم لما آلت إليه من حالة متقدمة من الهدم والاضمحلال ...

وأزاحت الزيارة الستار أيضا عن جمالية عدد من الثروات الطبيعية، من ذلك سد العروسية، ومقر التعاونية اللامركزية "للا قمر البية" للفتاة الريفية، ثم المستغلة الفلاحية البيولوجية "بيوتي" بالشويقي، فالحنايا الرومانية بوادي الليل والقرية الحرفية بالدندان...

ولا تضم الجهة فقط القصور الحسينية والمعالم الرومانية، بل تزخر بشواهد تاريخية وثقافية أخرى، على غرار الزوايا المعروفة مثل زاوية سيدى على الحطاب بالمرناقية، وزاوية سيدى عيسى، وزاوية سيدى علي عزوز بطبربة، ومنطقة هنشير زويتينة وهنشير طنقار وهنشير الحثرمين ومهرين جرش الجربي.. كما يضاف إلى هذا الرصيد مركز التربصات والاصطياف بالحبيبية، والقنطرة العجيبة بالبطان والحنايا الرومانية، فضلا عن مركز تجويد الخيل بالبطان، ومركض الخيل بقصر السعيد، ومنتزه ميانة وغابة عين الصيد وجبل الأنصارين..

إلى ذلك تحتضن الجهة عددا من الضيعات الفلاحية البيولوجية والمكونات التي تتماشى مع الاستراتيجية المستقبلية لتنويع المنتوج السياحي، خاصة الايكولوجي منه، والذي أصبح يخضع لطلب عالمي متصاعد، وذلك على غرار ضيعة "في دارنا"، ومؤسسة مطاحن بن محجوب المختصة في الفلاحة البيولوجية، والضيعة الفلاحية "هيروديوم"، والإقامة السياحية بجبل بوعكاز ودار الضيافة الصبار بالمرناقية ودار الضيافة الحثرمين1 وقصر "لاقريني" أو قصر شواط الكائن بمنطقة الجديدة، الذي أحدث في إطار التشجيع على الاستثمار الخاص والنهوض بالتشغيل وإثراء المنتوج السياحي البيئي بالجهة.

نحو تقييم المسلك وتعديله...

وأكدت والية منوبة، في ختام هذه الجولة، أن التعريف بمكانة الجهة السياحية ومقوماتها الثرية، يهدف إلى التحفيز على حسن استغلال المخزون التاريخي والحضاري الهام لولاية منوبة، والقادر على جعلها قطبا سياحيا بامتياز، أثريا وتاريخيا وطبيعيا وإيكولوجيا وفلاحيا.

وأوضحت أن ولاية منوبة حرصت على تشريك المهنيين من ممثلي الجامعة الوطنية للنزل والجامعة الوطنية لوكالات الأسفار والمرشدين السياحيين لتعريفهم بالمنتوج السياحي في الجهة، على أن يتم في الفترة القادمة، بالتنسيق مع جميع الأطراف، تقييم مسار هذا المسلك، والنظر في إمكانية تعديله تبعا لخصوصية السياحة المطلوبة، من إيكولوجية أو ثقافية، حسب جاهزية بعض المعالم الأثرية، التي تستوجب رصد اعتمادات لصيانتها وتأهيلها، وذلك قصد العمل على تسويق المسلك في أقرب الآجال.

إشكاليات.. وصعوبات

وفيما تحدث ناشطون في السياحة الايكولوجية عن إشكالية ضعف تمويل البنوك لهذه النوعية من المشاريع، وغياب الإطار القانوني المنظم، أكد مهنيو الفلاحة البيولوجية، وهي أحد الاختصاصات الصاعدة في الجهة، على صعوبة تسويق المنتوجات، فضلا عن ضعف الدعم المرصود للغرض.

من ناحيته، اعتبر المندوب الجهوي للسياحة بتونس ضفاف قرطاج، أنس بوخريص، في تصريح لصحفية مكتب "وات" بمنوبة خلال الزيارة، أن الاستثمار في مختلف عناصر المسلك، المهمة جدا والشاملة لعناصر ثابتة، والتي يمكن البناء عليها مستقبلا، لا تمثل الإشكالية الوحيدة المطروحة، ذلك أن بعض المعالم الأثرية، على غرار سيدي غريب والمربع ببرج العامري، لاتزال على حالتها الطبيعية، وتتطلب المزيد من الاستكشاف والتحسين..

كما تتطلب تحسين البنية التحتية المؤدية إليها من طرقات ومسالك تسهل عملية الولوج إليها على متن الحافلات، مع تحديد المسار الأنسب بعيدا عن الازدحام المروري، وهو ما يتطلب، وفق تقديره، العمل لاحقا، بالتنسيق بين مختلف الوزارات والادارات المعنية، على إيجاد التمويل اللازم للمسلك، حتى يتحول من حلم الى واقع ملموس.

ن ع

رابط الفيديو

https://www.youtube.com/watch?v=Yz80PrZ_x1s&t=5s

المزيد

جهات

  30/03/2020 23:33
غلق مستوصف ثكنة عسكرية بمدنين بعد ثبوت إصابة عون صحة عسكرية بفيروس كورونا
  30/03/2020 21:16
قبلي: تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا وارتفاع المجموع إلى 16 إصابة
  30/03/2020 21:01
القيروان: مؤسسة خاصة تتبرع بجهاز للتعقيم الآلي للأشخاص والمعدات تم تركيزه بمدخل مستشفى...
  30/03/2020 20:28
يوم دون إصابات جديدة بفيروس كورونا في منوبة ورفع 50 تحليلا مخبريا للتأكد من سلامة أصحابها

عالمي

31/03/2020 08:20
النفط يرتفع عن أدنى مستوى في 18 عاما بعد موافقة روسيا وأمريكا على إجراء محادثات
31/03/2020 08:17
تايلاندا تسجل 127 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالة وفاة واحدة
31/03/2020 08:15
نيوزيلندا تمدد حالة الطوارئ للتصدي لتفشي فيروس كورونا

الأكثر قراءة

اتفاق بين الوزارة والنقابة على الابقاء على الدروس الحضورية لانقاذ السنة الجامعية الحالية (7674 views)
قريبا صدور أمر حكومي ينظم إجراءات تقديم منح ومساعدات للعاملين في رياض ومحاضن الأطفال (وزيرة المرأة) (5131 views)
منوبة : ثلاث إصابات عدوى اضافية بفيروس كورونا في منوبة إحداها في مستشفى الرازي (4332 views)

النشرة الثقافية لوكالات الأنباء العربية

  28/09/2019 10:00
النشرة الثقافية لوكالة الأنباء العمانية
  27/07/2019 14:18
النشرة الثقافية لوكالة أنباء البحرين
تحديثات تويتر النشرة الإخبارية الاتصال بنا

للحصول على النشرة الإخبارية، الرجاء التسجيل


tel: 71889000
fax: 71883500, 71888999